السبت، 21 أبريل، 2012

أخشى الرحيل (10)
تعتريني نزعات .. من تمرد إبليس
ويدعوني التمرد
لأركب أمواج الجنون
واطفوا في هواه بجنح الليل
قلق تفكيري
أعيش حلما مرعبا
يستحيل على الذاكرة تحمله
الموت يطاردني .. في كل مكان
أخاف أن استلقي على وسادتي
أخشى أن تكون هذه غفوتي الأخيرة
أنا لا أخشى الموت أبدا
ولكنني أخشى الوداع
أخشى أن لا أودعها قبل الرحيل
إنها الروح التي أحيا بها
إنها الحياة التي تسري في العروق
إنها القلب الذي ينبض بالحياة
إنها العيون التي أبصر بها النور
هي الأمل الذي أحيا من اجله
هي الحلم الذي رسمته من سنين
هي آخر المحطات في مشوار حياتي
هي الحب الذي أموت ويبقى
هي الكلمات في شعري
لأنها ملهمتي في كل ما اكتب
عيسى المزروعي

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق