الاثنين، 20 فبراير، 2012

مدينة الحب
على شاطئ عينيك رست سفينتي
حطت بي الريح هنا في الظلام
في جزيرة لا يسكنها إلا إنا
أترضين أن نقتسم العيش في هذا الوطن ؟
أنا لا أجبرك
ولكن ما تزال الريح عالية
وقاربي محطم
ولن يقوى معاكسة التيار
ستغرقين إن جازفتِ
فالأمواج عاتية ولن تقوين على قهرها
أنا باق وعمر الأمواج قصير
وستمر سفينتي حين تهدأ العاصفة
ولكني لن أتركك أبداً تغرقين
سأحملك على جفني
وامضي بك بعيدا
سأبني لكِ قلعة ً محصنة
في روحي .... في أعماقي
تحرسها كل جوارحي
واسميها مدينة الحب
أنا لا أريد منك سوى الحب
وأعطيكِ كل ما تطلبين
بل كل ما تتمنين
أيتها المسافرة ارحميني
أنصفيني .... اعذريني
أنا عشقتك كل العشق
أنا أحببتك كل الحب
في محراب عينيك
أصلي كل يومٍ ألف مرة
أنتِ لا تغادرين ذاكرتي
انك تعيشين معي حياتي بلحظاتها
أرجوكِ لا تغادري ... قلعة الحب


عيسى عيال

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق